منتدى البروفسور : جوني حنكليس
أهلاً و سهلاً بزوار منتدى البروفسور جوني حنكليس

عزيزي الزائر يمنع استخدام اسم زائف في منتدانا
يُرجى من العضو المسجل الأنتباه إلى ذلك كي لا تحذف عضويته

المدير العام :أ . جوني حنكليس


علمي - ديني مسيحي - ثقافي - اجتماعي
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
الجميع مدعو للنقاش و الحوار : إلى جميع أعضاء منتدى البروفسور جوني حنكليس أنتم مدعوون للمشاركة في الموضوع الكذب على النفس في نقطة حوار .......أرجو المشاركة >
أجمل مشاركة لليوم ***ياأيها المختال****المقال موجود في مقالات ادبية في قسم واحة الشعر ****شكراً أ . حكمت نايف خولي

جديد جديد جديد قريباً صور من محردة انتظروناااااااااااااااااا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ليلى العفيفة
الأربعاء نوفمبر 23, 2016 2:52 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» ابن الرومي
الأربعاء نوفمبر 23, 2016 2:47 am من طرف المهندس جورج فارس رباحية

» هناء وسعادة الانسان
الثلاثاء يوليو 26, 2016 12:11 am من طرف حكمت نايف خولي

» كوخ عشتار من
الأربعاء يونيو 08, 2016 9:39 pm من طرف حكمت نايف خولي

» هل نحن بشر؟ ومن هم البشر؟
الثلاثاء مايو 24, 2016 9:55 pm من طرف حكمت نايف خولي

» انا نور من شموس
الإثنين مايو 16, 2016 8:03 am من طرف حكمت نايف خولي

» من هو الانسان
الأربعاء أبريل 13, 2016 9:35 pm من طرف حكمت نايف خولي

» وصية شاعر املي
الجمعة أبريل 08, 2016 1:43 am من طرف حكمت نايف خولي

» اذار ولى هاربا
الجمعة أبريل 01, 2016 12:11 am من طرف حكمت نايف خولي

» ازف الرحيل
الثلاثاء أكتوبر 13, 2015 12:14 am من طرف حكمت نايف خولي

» نعمة الايمان
الثلاثاء أكتوبر 13, 2015 12:13 am من طرف حكمت نايف خولي

» لماذا نرسم إشارة الصليب
الخميس أكتوبر 08, 2015 4:51 am من طرف أ . أميرة الأمير

سحابة الكلمات الدلالية
معنى العوامل البحر الضغط المدرسة الحكمة قارة لماذا البنزن الجهات تفاعلات المناخية كوكب الأرض المناخ القمر الحركة الارض البحرية التيارات مسيحي والفرعية اسئلة التفكك المحورية الجوي
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى : البروفسور جوني حنكليس على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى البروفسور : جوني حنكليس على موقع حفض الصفحات
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 146 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Sally AJOUZE فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1662 مساهمة في هذا المنتدى في 1200 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 13 بتاريخ الخميس فبراير 12, 2015 1:22 am

شاطر | 
 

 القديسة تقلا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أ . أميرة الأمير
باحث
باحث


عدد المساهمات : 494
نقاط : 1368
السٌّمعَة : 30
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 30
الموقع : سوريا

مُساهمةموضوع: القديسة تقلا    الإثنين نوفمبر 01, 2010 12:02 am




كنيسة القديس جاورجيوس للروم الأرثوذكس- بيرزيت









القديسة تقلا أولى الشهيدات والمعادلة الرسل






وُلدت القديسة تقلا في مدينة أنطاكية في تركيا، من والدين وثنيين في سنة /20/م، وكان والدها والياً على إنطاكية وأمها سيدة فاضلة ومتمسكين بدين آبائهما الوثنية، ونشأت القديسة في هذا البيت وترعرعت فيه وتنعمت بالجاه والثراء ورفاه العيش، وكانت ذات حسن وجمال حتى أن طالبيها للزواج أصبحوا لا يحصون عدداً وتقدم منها شاب اسمه ناماريوس إلى خطبتها وهو أمير وثني ومن أعيان وشرفاء البلاد ووصل بحبه لها حتى العبادة، وكانت ذات عقل ثاقب وشديدة الرغبة في تحصيل العلوم والمعارف، فانكبت على الدراسة وكانت فصيحة اللسان.
أثناء ذلك جاء القديسان بولس وبرنابا الى إنطاكية يبشران بإنجيل الرب يسوع ويعلما الناس داعيان إياهم إلى المسيحية ونبذ الوثنية، فسمعت القديسة تعاليم القديس بولس واستهوتها تعاليمه فآمنت بالرب يسوع وأشرق في قلبها نور لم تألفه من قبل، نور المسيح المضيء للجميع، غير أن اليهود أثاروا الوثنيين ضد القديس بولس ورفيقه برنابا لأنهما كانا جريئين في دعوتهما ويدعمان تعاليمهما بالعجائب، وقبضوا عليهما وقرروا رجمهما، فما أن حل الظلام حتى نزلت القديسة إلى السجن بعد أن رشت حارسه بالمال بعد أن باعت كل ذهبها وحليها الخاص لهذه الغاية، وتلقنت من بولس التعاليم السماوية وغادروا ثلاثتهم السجن إلى مكان أكثر أماناً، وكانت تقضي أوقاتها بالصلاة إلى الله وتتأمل كلام الرسول بولس وتعمل به.
رافقت بولس إلى مدينة أثينا التي كانت عاصمة الفكر والفن الإغريقي، حيث تلاطمت فيها العبادات للآلهة العديدة فثار بولس وراح يخاطب اليهود في كل مكان، حتى أن الوثنيين أصبحوا يصغون إليه بكل انتباه وقبول، وكان كل ذلك على مرأى ومسمع من القديسة تقلا فازداد قلبها إيماناً بيسوع المسيح ابن الله الوحيد.
سمع الأبوان عن ابنتهما كل شيء، وحاولا إقناعها بجميع الوسائل الممكنة ولكن دون جدوى، وعندما عجز والدها من إقناعها، وخوف والدها على مركزه وبتحريض الآخرين له سلمها إلى الحاكم الذي زجها إلى الأسود التي تراجعت وهدأت عندما شاهدت القديسة، ثم أمر بأن تُحرق بالنار وساعة تنفيذ الحكم أبرقت السماء وأرعدت وانهمر المطر الغزير مما جعل تنفيذ الحكم مستحيلاً، ولما لم تفلح النار بها، ربطها إلى طرفي ثورين جانحين ليشطراها شطرين إلا أن الثيران رفضت تنفيذ المهمة مما حيَّر الحاكم بأمرها، فأراد أن يتخلص منها فألقاها في حفرة عميقة مليئة بالثعابين السامة، فنزلت نار من السماء وأحرقت الثعابين ونجت القديسة من الحكم، فدهش الوالي من تلك المعجزات المتكررة وخاف من هياج الشعب ضده، فاستدعى القديسة وسألها: "مَنْ أنتِ أيتها الفتاة، وما الذي يرد عنكِ هذه الوحوش والحيوانات المفترسة ويحميكِ من تنفيذه أوامري"؟.. فأجابته: "أنا تقلا أمَةُ يسوع المسيح ابن الله الحي وهو نجاة المأسورين وتعزية الحزانى، وهو الذي أنقذني من الوحوش والموت، ويحفظني بنعمته وله لمجد والكرامة".
حينئذٍ أعلن الوالي أمام الشعب وقال: "إن تقلا أمَةٌ يسوع المسيح هي طليقة حرة"، فتعالت أصوات الفرح وخرجت البتول من بينهم وذهبت إلى بيت السيدة الشريفة طروفينا التي كانت تعطف عليها، فاتجهت القديسة من أنطاكية إلى سوريا إلى منطقة معلولا ووجدت فيها الحقل الخصب لتعبدها والتبشير بالرب يسوع، وذاع صيتها في كل المنطقة وانتقلت شهرتها حتى إلى بلاد الغرب، وكانت تسافر بين الحين والآخر إلى بلاد الغرب وخاصة اسبانيا لتبشر بالرب يسوع، فعمدت الكثير منهم وأهدتهم إلى الإيمان بالرب يسوع، وشيدت لها الكنائس الكثيرة باسمها، ودُعيت فتيات كثيرات باسمها لينالن شفاعتها.
عاشت القديسة تقلا /90/ سنة، ورقدت بالرب بأمان في قرية معلولا ودُفنت فيها وبُني بجانب قبرها الذي أصبح مزاراً ومحجاً للجميع ديراً للراهبات يؤمه الآلاف المؤلفة من السياح والزائرين من كل أرجاء الدنيا، وقد دعتها الكنيسة "الأولى في الشهيدات" حيث تعرضت لعذابات شتى، ولأسفار مضنية وقاسية قضت حياتها كلها للتبشير بالإنجيل، وكما ألقت الكنيسة عليها لقب "المعادلة الرسل"، إكراماً وإجلالاً لها.


معلــولا:
كانت رحلتها من أنطاكية إلى معلولا شاقة وطويلة، فلا طعام ولا ماء ونوم في العراء مع الحر والبرد، وحيثما حلت كانت تزرع الفرح والسعادة في نفوس سامعيها، إلى أن وصلت إلى بلدة معلولا فلجأت إلى احد الكهوف واختارته مسكناً لها، وما زال موجوداً حتى الآن، وفي رحابه بُني الدير للرهبنة النسائية حاملاً اسمها المقدس، ولم تكتفِ بالتبشير في أنحاء سوريا إنما وصلت في جهاداتها التبشيرية إلى اسبانيا لتي استقبلتها وآمنت بالرب يسوع وبُنيت الكنائس فيها حاملة اسمها، واتخذت الفتيات اسمها شفيعة لهن وتبركاً به.


للقديسة عجائب لا تعد ولا تحصى في تاريخ الدير الذي يعود إلى بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس، وأرشيف الدير عامر بأخبار هذه المعجزات حتى يومنا هذا.


وكم يحلو للإنسان أن يرى جماهير المؤمنين تحتشد في يوم عيدها المقدس في 24/أيلول من كل عام حيث يتحول الدير إلى مكان للصلاة والابتهاج والفرح، يقدمون فيه للقديسة الابتهالات ولله الشكر الذي انعم عليهم بالسلام والطمأنينة وقد دُعيت القديسة تقلا الأولى في لشهيدات لأنها أول فتاة تؤمن بالرب يسوع وتنال العذاب على أيدي والدها وجلاديها وتنجو منها، وقد رقدت القديسة تقلا بسلام في 24/أيلول عن عمر ناهز التسعين، ودُفنت في نفس الكهف الذي كانت تقيم وتعيش فيه، والذي كان قاعدة الانطلاق لتبشيرها، والذي أصبح مقاماً مقدساً يحج إليه المؤمنون والزائرون من كل حدب وصوب حتى يومنا هذا.



فــي ظــلام الوثنيــة شمـس تعليـم المسيـح
سطعـت فـوق البريـة وزهــى الديــن الصحيــح

لنـداه العـذب أسـرع عاجــلاً جمــع غفيــر
هجـروا الأوثـان أجمـع تبعــوا الــرب القديــر

بينهــن البكــر تقــلا حــازت الفــوز المبيــن
وارتقت بالمجـد أعلـى ذروة فــي العالميــن

في لظى النيران نادت لا أبالــي بالعــذاب
ها صنوف الضيق بادت ودنــا وقــت الثــواب

مَــنْ فدانــي بدمــاه عـــن ولاه لا أحيـــد
أبــذل النفــس فــداه وســـواه لا أريـــد

اهنئــي يا بكــر حــزتِ في العلى المجـد الأثيـل
اهنئــي يا مَـنْ نهجتِ للسمــا أبهــى سبيــل


صلاة:
نعجتُك يا يسوع تصرخُ نحوكَ بصوتٍ عظيم قائلة: يا ختني إني اشتاقُ إليك، وأجاهدُ واُصلبُ وادفنُ معكَ في معموديتك، وأتألمُ من أجلكَ حتى املكَ معك، وأموتُ عنكَ لكي أحيا بكَ، لكن كذبيحةٍ بلا عيبٍ تقبل التي قد ذُبحت لكَ، فبشفاعاتها أيها المسيح الإله خلص نفوسَنا.


و عيد القديسة تقلا راح يكون يوم 24_9



إِنْ أَرَادَ أَحَدٌ أَنْ يَأْتِيَ وَرَائِي فَلْيُنْكِرْ نَفْسَهُ وَيَحْمِلْ صَلِيبَهُ وَيَتْبَعْنِي

فَإِنَّ مَنْ أَرَادَ أَنْ يُخَلِّصَ نَفْسَهُ يُهْلِكُهَا وَمَنْ يُهْلِكُ نَفْسَهُ مِنْ أَجْلِي يَجِدُهَا





أيها الاخوة الأعزاء الأفضل أن لا نهمش القديسين كما يفعل المتجددين الذين ينكفون القديسين، إنكارهم للقديسين هو إنكار للمسيح


















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القديسة تقلا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البروفسور : جوني حنكليس :: المنتدى الديني المسيحي :: شخصيات كنسية و مسيحية-
انتقل الى: